Bagaimana Teks Piagam Madinah

Assalamu’alaikum Ustadz.

Piagam Madinah

Piagam Madinah

Kembali lagi saya ingin menanyakan untuk satu hal yang ingin saya ketahui, yaitu tentang Piagam madinah, sebenarnya text asli pigam madinah sendiri itu seperti apa?? dan sekalian sama terjemahan nya yah tadz, lalu apakah Rosul pernah mendeklarasikan negara islam, jazakalloh ustadz

JAWABAN
Wa’alaikum salam wr.wb.

Terima kasih. Hampir semua kitab Sirah Nabawiyyah mencantumkan Piagam Madinah atau dalam bahasa Arab sering dikenal dengan nama Dustûr al-Madînah atau Watsîqah al-Madînah. Di antara kitab yang mencantumkan teks Piagam Madinah ini adalah Sîrah Ibn Hisyâm, as-Sîrah al-Halabiyyah, juga disampaikan oleh Ibnu ‘Ubaid dalam kitabnya al-Kharrâj.

Dustûr al-Madînah ini belakangan disusun menjadi beberapa bagian dan fasal, layaknya sebuah Undang-Undang, di antaranya oleh Duktur Abdul Hamîd al-Ba’li dalam buku beliau berjudul Ushûl Huqûq al-Insân wal ‘Adâlah al-Jinâiyyah. Selain itu, Dustur al-Madînah juga dikaji secara lebih mendetail oleh para ulama dan pemikir Mesir belakangan, di antaranya oleh DR. Ja’far Abdus Salam dalam tulisannya berjudul Watsîqah Insyâ’ ad-Daulah al-Islâmiyyah, DR. Muhammad Humaidullah dalam bukunya berjudul Majmû’atul Watsâiq as-Siyâsiyyah dan juga oleh DR. ‘Aun asy-Syarif Qasim dalam bukunya berjudul Nasy’ah ad-Daulah al-Islamiyyah ‘Ala ‘Ahd ar-Rasul.
Berikut saya kutipkan bunyi teks Piagam Madinah atau Dustûr al-Madînah yang ditulis oleh Ibnu Hisyam dalam Sîrah nya:

بسم الله الرحمن الرحيم.
هذا كتاب من محمد النبي صلى الله عليه وسلم، بين المؤمنين والمسلمين من قريش ويثرب، ومن تبعهم فلحق بهم وجاهد معهم.
إنهم أمة واحدة من دون الناس، المهاجرون من قريش على ربعتهم يتعاقلون بينهم، وهم يفدون عانيهم بالمعروف والقسط بين المؤمنين، وبنو عوف على ربعتهم يتعاقلون معاقلهم الأولى، كل طائفة تفدي عانيها بالمعروف والقسط بين المؤمنين، وبنو ساعدة على ربعتهم يتعاقلون معاقلهم الأولى، وكل طائفة منهم تفدي عانيها بالمعروف والقسط بين المؤمنين، وبنو الحارث على ربعتهم يتعاقلون معاقلهم الأولى، وكل طائفة تفدي عانيها بالمعروف والقسط بين المؤمنين، وبنو جشم على ربعتهم يتعاقلون معاقلهم الأولى، وكل طائفة منهم تفدي عانيها بالمعروف والقسط بين المؤمنين، وبنو النجار على ربعتهم يتعاقلون معاقلهم الأولى، وكل طائفة منهم تفدي عانيها بالمعروف والقسط بين المؤمنين، وبنو عمرو بن عوف على ربعتهم يتعاقلون معاقلهم الأولى، وكل طائفة تفدي عانيها بالمعروف والقسط بين المؤمنين، وبنو النبيت على ربعتهم يتعاقلون معاقلهم الأولى، وكل طائفة تفدي عانيها بالمعروف والقسط بين المؤمنين، وبنو الأوس على ربعتهم يتعاقلون معاقلهم الأولى، وكل طائفة منهم تفدي عانيها بالمعروف والقسط بين المؤمنين، وإن المؤمنين لا يتركون مفرحا بينهم أن يعطوه بالمعروف في فداء أو عقل.

وأن لا يحالف مؤمن مولى مؤمن دونه، وإن المؤمنين المتقين على من بغى منهم أو ابتغى دسيعة ظلم، أو إثم أو عدوان، أو فساد بين المؤمنين وإن أيديهم عليه جميعا، ولو كان ولد أحدهم، ولا يقتل مؤمن مؤمنا في كافر، ولا ينصر كافرا على مؤمن، وإن ذمة الله واحدة يجير عليهم أدناهم، وإن المؤمنين بعضهم موالي بعض دون الناس، وإنه من تبعنا من يهود فإن له النصر والأسوة غير مظلومين ولا متناصرين عليهم، وإن سلم المؤمنين واحدة، لا يسالم مؤمن دون مؤمن في قتال في سبيل الله إلا على سواء وعدل بينهم، وإن كل غازية غزت معنا يعقب بعضها بعضا، وإن المؤمنين يبيئ بعضهم على بعض بما نال دماءهم في سبيل الله، وإن المؤمنين المتقين على أحسن هدى وأقومه، وإنه لا يجير مشرك مالا لقريش ولا نفسها، ولا يحول دونه على مؤمن، وإنه من اعتبط مؤمنا قتلا عن بينة فإنه قود به إلا أن يرضى ولي المقتول، وإن المؤمنين عليه كافة ولا يحل لهم إلا قيام عليه، وإنه لا يحل لمؤمن أقر بما في هذه الصحيفة وآمن بالله واليوم الآخر أن ينصر محدثا ولا يؤويه، وأنه من نصره أو آواه فإن عليه لعنة الله وغضبه يوم القيامة.
ولا يؤخذ منه صرف ولا عدل، وإنكم مهما اختلفتم فيه من شيء فإن مرده إلى الله عز وجل وإلى محمد صلى الله عليه وسلم، وإن اليهود ينفقون مع المؤمنين ما داموا محاربين، وإن يهود بني عوف أمة مع المؤمنين، لليهود دينهم، وللمسلمين دينهم، مواليهم وأنفسهم، إلا من ظلم وأثم فإنه لا يوتغ إلا نفسه وأهل بيته، وإن ليهود بني النجار مثل ما ليهود بني عوف، وإن ليهود بني الحارث مثل ما ليهود بني عوف؛ وإن ليهود بني ساعدة مثل ما ليهود بني عوف؛ وإن ليهود بني جشم مثل ما ليهود بني عوف؛ وإن ليهود بني الأوس مثل ما ليهود بني عوف، وإن ليهود بني ثعلبة مثل ما ليهود بني عوف، إلا من ظلم وأثم فإنه لا يوتغ إلا نفسه وأهل بيته، وإن جفنة بطن من ثعلبة كأنفسهم، وإن لبني الشطيبة مثل ما ليهود بني عوف، وإن البر دون الإثم، وإن موالي ثعلبة كأنفسهم، وإن بطانة يهود كأنفسهم، وإنه لا يخرج منهم أحد إلا بإذن محمد صلى الله عليه وسلم، وإنه لا ينحجز على ثأر جرح، وإنه من فتك فبنفسه فتك، وأهل بيته، إلا من ظلم وإن الله على أبر هذا؛ وإن على اليهود نفقتهم، وعلى المسلمين نفقتهم، وإن بينهم النصر على من حارب أهل هذه الصحيفة، وإن بينهم النصح والنصيحة، والبر دون الإثم، وإنه لم يأثم امرؤ بحليفه، وإن النصر للمظلوم، وإن اليهود ينفقون مع المؤمنين ما داموا محاربين، وإن يثرب حرام جوفها لأهل هذه الصحيفة، وإن الجار كالنفس غير مضار ولا آثم،
وإنه لا تجار حرمة إلا بإذن أهلها، وإنه ما كان بين أهل هذه الصحيفة من حدث أو اشتجار يخاف فساده فإن مرده إلى الله عز وجل وإلى محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم، وإن الله على أتقى ما في هذه الصحيفة وأبره، وإنه لا تجار قريش ولا من نصرها، وإن بينهم النصر على من دهم يثرب، وإذا دعوا إلى صلح يصالحونه ويلبسونه فإنهم يصالحونه ويلبسونه، وإنهم إذا دعوا إلى مثل ذلك فإنه لهم على المؤمنين إلا من حارب في الدين على كل أناس حصتهم من جانبهم الذي قبلهم، وإن يهود الأوس، مواليهم وأنفسهم على مثل ما لأهل هذه الصحيفة . مع البر المحض من أهل هذه الصحيفة.
قال ابن هشام: ويقال مع البر المحسن من أهل هذه الصحيفة
.
قال ابن إسحاق: وإن البر دون الإثم لا يكسب كاسب إلا على نفسه، وإن الله على أصدق ما في هذه الصحيفة وأبره، وإنه لا يحول هذا الكتاب دون ظالم وآثم، وإنه من خرج آمن ومن قعد آمن بالمدينة، إلا من ظلم أو أثم، وإن الله جار لمن بر واتقى، ومحمد رسول الله صلى الله عليه وسلم.

Demikian, teks Piagam Madinah yang saya kutip dari Sîrah Ibn Hisyâm. Bila kita perhatikan isi dustur di atas, sangat nampak bagaimana fasal-fasalnya sangat sarat dengan makna, penuh rasa penghormatan, jaminan keamanan, dan penghargaan kepada non muslim sekalipun. Dalam salah satu bunyi fasalnya di atas disebutkan: “Bagi orang Yahudi agama mereka, dan bagi orang muslim juga agama mereka”. Ini menunjukkan bagaimana Rasulullah saw sangat menghormati kebebasan dalam beragama (hurriyatul i’tiqâd). Sungguh aturan dan undang-undang yang sangat luar biasa.

Adapun apakah Rasulullah saw pernah mendeklarasikan Negara Islam (ad-Daulah al-Islâmiyyah)? Sepengetahuan saya, tidak ada teks Rasul yang secara langsung mengatakan demikian. Hanya saja, hampir seluruh para ahli sejarah sepakat bahwa secara praktek Negara Islam sudah dibentuk dan dibangun oleh Rasulullah saw semenjak beliau hijrah ke Madinah pada tahun ke-1 Hijrah atau kurang lebih tahun 622 M.

Bukan hanya itu, para ahli sejarah juga hampir sepakat bahwa di Madinah Rasulullah saw membentuk sebuah Negara yang dinamakan dengan Negara Islam (ad-Daulah al-Islamiyyah). Sesuatu dinamakan Negara jika memenuhi beberapa elemen penting, yakni ada sekelompok manusia, ada undang-undang yang mengatur kehidupan masyarakat, ada ketundukan dan ketaatan, ada pemimpin juga ada daerahnya. Semua elemen di atas terpenuhi.

Daerah atau tempatnya adalah Madinah, pemimpinnya adalah Rasulullah saw, masyarakatnya adalah muslim dan Yahudi, undang-undangnyaa adalah Syariat Islam, dan lain sebagainya. Dengan demikian, secara praktek Negara Islam sudah terbentuk sekaligus dilaksanakan oleh Rasulullah saw di Madinah. Hanya memang Rasulullah saw tidak mengatakan secara tekstual, mengingat hal itu tidak terlalu penting, di samping keadaan juga tidak menuntutnya. Demikian wallâhu a’lam bis shawâb.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: